Gaza Update: OCHA - WHO - UNICEF
/
3:02
/
MP4
/
223.2 MB

Edited News | OCHA , WHO , UNICEF

تحديث عن غزة: مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية - منظمة الصحة العالمية - اليونيسف


مع تصاعد العنف في خان يونس، فرو الآلاف من سكان غزة من القصف المكثف للجوء إلى مدينة رفح الجنوبية المكتظة بالسكان والتي وصفها العاملون الإنسانيون التابعون للأمم المتحدة يوم الجمعة بأنها "وعاء ضغط يغلي باليأس حيث يعيش الناس في العراء".

"أريد أن أؤكد قلقنا العميق بشأن تصاعد العنف في خان يونس، الذي أدى إلى زيادة عدد النازحين داخلياً الذين يلجؤون إلى رفح"، قال ينس ليرك، المتحدث باسم مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة. "في الأيام الأخيرة، استمر الآلاف من الفلسطينيين في الفرار إلى الجنوب، الذي يستضيف بالفعل أكثر من نصف سكان غزة البالغ عددهم حوالي 2.3 مليون شخص".

ذكرت مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية أن خان يونس تعرضت بشكل متزايد للهجوم مع تقارير عن قتال شديد في محيط مستشفيات ناصر والأمل، مما يعرض سلامة العاملين الطبيين والجرحى والمرضى، بالإضافة إلى الآلاف من النازحين الداخليين الذين يلجؤون إلى هناك، للخطر.

"سياراتنا لا يمكنها التحرك بسبب وجود خيام في كل مكان. ما يمكنني قوله حول ذلك هو أننا نخشى ما يأتي بعد ذلك"، قال السيد ليرك. "إذا نظرنا إلى ما حدث في الماضي عندما أُعطيت أوامر بالإخلاء، يتحرك الناس بسبب ذلك. يتحركون أيضًا بسبب اقتراب القتال. ثم ماذا؟ ماذا يحدث بعد ذلك؟ هل هم في أمان حقًا؟ لا".

وفقًا لأحدث البيانات من منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة، فإن أكثر من 100,000 فلسطيني قتلوا أو أصيبوا أو فُقدوا ويُفترض أنهم قتلوا نتيجة القصف والقتال على الأرض بين الجنود الإسرائيليين والمقاتلين الفلسطينيين.

وأشارت منظمة الصحة العالمية إلى وفاة 27,019 شخصًا، منهم 60 في المائة من النساء والأطفال.

حذرت الوكالة الصحية من أن "عدم وجود ضمانات للسلامة وممرات إنسانية في غزة يجعل من الصعب بشكل متزايد تنفيذ العمليات الإنسانية بشكل آمن وسريع".

من جانبه، أكد الدكتور أحمد داهير، رئيس المكتب الفرعي لمنظمة الصحة العالمية في غزة، أن العنف تصاعد في خان يونس. "نرى آلاف الأشخاص يتجهون نحو رفح. العائلات تُهجّر مرارًا وتكرارًا. الكثير منهم يتحركون مع ملابسهم وحقائبهم ويتظلون في خيام بلاستيكية مؤقتة لا تكفي لحمايتهم من الطقس القاسي".

أبرزت مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية كيف تكافح الوكالات للرد على العنف المستمر. خلال اليومين الماضيين، تمكنوا من توزيع أكثر من 1,000 خيمة عائلية في مواسي على الساحل للنازحين الداخليين الذين يعيشون في العراء. تم توزيع حوالي 1,450 عنصرًا للفراش، بما في ذلك بطانيات وفرش وبسطات و1,100 مجموعة ملابس على النازحين الداخليين في رفح.

من جهتها، أفادت صندوق الأمم المتحدة للطفولة، اليونيسيف، بأن "ما لا يقل عن 17,000 طفل في قطاع غزة لا يرافقهم أحد أو تم فصلهم عن أسرهم. لكل منهم قصة مؤلمة عن الفقدان والحزن"، قال جوناثان كريكس، رئيس الاتصالات في اليونيسيف في دولة فلسطين. "يُعادل هذا الرقم واحد في المائة من إجمالي السكان النازحين البالغ عددهم 1.7 مليون شخص".

وصف المسؤول في اليونيسيف لقاءه مع الأطفال في غزة في وقت سابق من هذا الأسبوع.

"من بين 12 طفلًا قابلتهم أو أجريت معهم مقابلات، فقد أكثر من نصفهم أحد أفراد عائلتهم في هذه الحرب. فقد ثلاثة والدين، منهما فقدوا والدتهم ووالدهم. خلف كل هذه الإحصائيات، هناك طفل يتصالح مع واقع جديد مروع".

تخشى اليونيسيف أن تكون حالة الأطفال الذين فقدوا والديهم أسوأ بكثير في شمال ووسط قطاع غزة حيث يكون الوصول صعبًا للغاية.

معظم الأطفال الذين تعرضوا للصدمة لا يزالون في حالة صدمة.

"تأثرت الصحة النفسية للأطفال الفلسطينيين بشكل كبير. يظهرون أعراضًا مثل مستويات عالية للقلق المستمر، فقدان الشهية. لا يستطيعون النوم. لديهم انفجارات عاطفية، أو يندفعون في كل مرة يسمعون فيها قصفًا"، قال السيد كريكس.

قبل الحرب، قدرت اليونيسيف أن أكثر من 500,000 طفل بحاجة بالفعل إلى دعم الصحة النفسية والاجتماعية في قطاع غزة. اليوم، تقدر اليونيسيف أن يحتاج ما يقرب من جميع الأطفال، أكثر من مليون طفل، إلى دعم صحي نفسي واجتماعي.

-النهاية-


قصة: تحديث غزة - OCHA، WHO، UNICEF

TRT: 3:02”

SOURCE: UNTV CH 

RESTRICTIONS: NONE 

LANGUAGE: ENGLISH / NATS 

ASPECT RATIO: 16:9 

DATELINE: 2 فبراير 2024 جنيف، سويسرا 

  1. لقطة خارجية متوسطة: ساحة العلم الأمم المتحدة 
  2. لقطة واسعة: المتحدثون في مؤتمر صحفي مع الصحفيين في غرفة الصحافة
  3. SOUNDBITE (الإنجليزية) - Jens Laerke، المتحدث باسم مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية (OCHA) التابع للأمم المتحدة: “أريد أن أؤكد قلقنا العميق بشأن تصاعد العنف في خان يونس، الذي أدى إلى زيادة في عدد النازحين الداخليين الذين يبحثون عن ملجأ في رفح. في الأيام الأخيرة، استمر الآلاف من الفلسطينيين في الفرار جنوبًا، حيث يستضيف بالفعل أكثر من نصف سكان غزة البالغ عددهم حوالي 2.3 مليون نسمة.”
  4. لقطة متوسطة: غرفة الصحافة مع صحفي والمتحدث على الشاشة
  5. SOUNDBITE (الإنجليزية) - Jens Laerke، المتحدث باسم مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية (OCHA) التابع للأمم المتحدة: “إنها كالمطبخ السريع من اليأس، الناس يعيشون في الهواء الطلق، في الشارع، تعلمون. يكاد مركباتنا لا تتحرك ببساطة لأن هناك خيامًا في كل مكان. لذلك ما يمكننا قوله حول ذلك هو أننا نخشى ما يأتي بعد ذلك. إذا نظرنا إلى ما حدث في الماضي عندما تم إصدار أوامر الإخلاء، يتحرك الناس بسبب ذلك. يتحركون أيضًا بسبب اقتراب القتال. ثم ماذا؟ ماذا يحدث بعد ذلك؟ هل هم في أمان حقًا؟ لا.”
  6. لقطة واسعة: المتحدثون على المنصة
  7. SOUNDBITE (الإنجليزية) - د. أحمد داهير، رئيس مكتب منظمة الصحة العالمية في غزة (من غزة): “تصاعدت العنف في خان يونس. نرى الآلاف من الناس يتجهون نحو رفح. العائلات تتشرد مرارًا وتكرارًا. الكثيرون يتحركون مع ملابسهم وحقائبهم، يلجؤون إلى خيام بلاستيكية مؤقتة لا تكفي لحمايتهم من الطقس القاسي.”
  8. لقطة واسعة: المتحدث على المنصة مع الصحفيين في غرفة الصحافة
  9. SOUNDBITE (الإنجليزية) - جوناثان كريكس، رئيس الاتصالات في UNICEF في دولة فلسطين (من القدس): “على الأقل 17,000 طفل في قطاع غزة يعيشون منفردين أو مفصولين. لكل منهم قصة محزنة عن الفقدان والحزن. تتوافق هذه الأرقام مع واحد في المائة من إجمالي السكان النازحين (من) 1.7 مليون نسمة.”
  10. لقطة قريبة: صحفي يكتب على الكمبيوتر 
  11. SOUNDBITE (الإنجليزية) - جوناثان كريكس، رئيس الاتصالات في UNICEF في دولة فلسطين (من القدس): “من بين 12 طفلاً قابلتهم أو أجريت معهم مقابلات، فقد نصفهم تقريبًا فقدوا أحد أفراد عائلتهم في هذه الحرب. ثلاثة فقدوا والدين، منهم واحد فقد كل من والدته ووالده. وراء كل هذه الإحصائيات، هناك طفل يتأقلم مع واقع جديد فظيع.”
  12. لقطة واسعة، غرفة إيجاز صحفي مع صحفيين ومصورة
  13. SOUNDBITE (الإنجليزية) - جوناثان كريكس، رئيس الاتصالات في UNICEF في دولة فلسطين (من القدس): “الصحة النفسية للأطفال الفلسطينيين تأثرت بشكل كبير. إنهم يعانون من أعراض مثل مستويات عالية للقلق المستمر، فقدان الشهية. لا يمكنهم النوم. لديهم انفجارات عاطفية، أو يندفعون في كل مرة يسمعون فيها قصفًا.”
  14. لقطة قريبة، صحفي يستمع
  15. لقطة قريبة، صحفيين يستمعون
  16. لقطة قريبة، صحفي يستمع


Documents 1
Download Storyline
Download

Audio Files 1
Download Gaza Update: OCHA - WHO - UNICEF (Edited Story)
Download

Similar Stories

UN High Commissioner for Human Rights Volker Türk at 55 HRC on OPT.

1

1

1

Edited News

UN High Commissioner for Human Rights Volker Türk at 55 HRC on OPT. ENG FRA

UN High Commissioner for Human Rights Volker Türk on Thursday called for an end to the “carnage” in Gaza as he presented his Office’s report on the Occupied Palestinian Territory to the Human Rights Council in Geneva.

Gaza Update: OCHA - WHO

1

1

1

Edited News | OCHA , WHO

Gaza Update: OCHA - WHO ENG FRA

UN humanitarians deplore unacceptable conditions for medical evacuations and humanitarian aid delivery in Gaza

UN Secretary-General António Guterres and UN High Commissioner for Human Rights Volker Türk at the Human Rights Council

1

1

1

Edited News | OHCHR , UNOG

UN Secretary-General António Guterres and UN High Commissioner for Human Rights Volker Türk at the Human Rights Council ENG FRA

This is a time of seismic global shocks, with conflicts battering the lives of millions of civilians and carving ever deeper fault-lines across and between nations, UN High Commissioner for Human Rights Volker Türk warned on Monday at the opening of the UN Human Rights Council in Geneva.

Opening HRC 55:  UN SG - António Guterres, PGA - Dennis Francis, HC - Volker Turk

1

1

1

Edited News | UNITED NATIONS , HRC , OHCHR

Opening HRC 55: UN SG - António Guterres, PGA - Dennis Francis, HC - Volker Turk ENG FRA

In conflicts across the world, nations and their governments are ignoring “the rule of law and the rules of war” enshrined in the Geneva Conventions and the UN Charter, an alarming development highlighted by United Nations chief António Guterres at the opening of the Human Rights Council in Geneva on Monday.

Ukraine: Two years of war - UNICEF - IFRC

1

1

1

Edited News | UNICEF , IFRC

Ukraine: Two years of war - UNICEF - IFRC ENG FRA

Summary: UN warns of severe mental health impact on children and families in Ukraine due to ongoing war. Thousands of hours spent underground, leading to PTSD symptoms. Civilian casualties, displacement, and destruction of institutions exacerbate the crisis. Urgent need for psychological and emotional support, mine risk education, and comprehensive recovery efforts.